-->

مدرب باريس سان جيرمان يعلن عن جاهزية مبابي لمباراة نصف نهائي دوري ابطال اوروبا مع لايبزنغ

صرح مساء اليوم المدرب باريس سان جيرمان توماس توخيل ان اللاعب الفرنسي كيليان مبابي أنه قد يبدأ مواجهة باريس سان جيرمان في نصف نهائي دوري أبطال أوروبا ضد لايبزيغ.


كان اللاعب الدولي الفرنسي موضع شك كبير فيما ثبت أنه فوز دراماتيكي 2-1 في ربع النهائي على أتالانتا الأسبوع الماضي لكنه أحدث فارقًا كبيرًا عن مقاعد البدلاء.

بعد أن اجتاز الدقائق الثلاثين الأخيرة من تلك المباراة سالماً يستعد توخيل لرمي مبابي من البداية في ملعب دا لوز يوم الثلاثاء حيث لعب المهاجم الفرنسي امبابي 30 دقيقة ضد أتالانتا ولم تكن لديه مشاكل في كاحله".

واضاف المدرب قائلا""لذلك سوف يتدرب وإذا كانت هناك إمكانية له للبدء فسنرى ما إذا كان يمكنه اللعب لمدة 90 دقيقة."

وصنع مبابي إيريك مكسيم تشوبو موتينج ليحقق فوز باريس سان جيرمان في اللحظات الأخيرة ضد أتالانتا حيث أكمل بطل فرنسا عودة رائعة متأخرة.

لعب زميله المهاجم نيمار دورًا كبيرًا في كل من أهداف باريس سان جيرمان وأشاد توخيل بصفات القيادة التي أظهرها الدولي البرازيلي.

وقال توخيل "عندما وصلت كان القائد في الميدان. الكل يتوقع قائدا يتحدث لكنه مختلف إنه يقود بجودته جوعه في الميدان روحه القتالية يحب القتال في الميدان.

"هذا الموسم أنشأنا مجموعة تضم لاعبين مثل أنديرهيريرا وبابلو سارابيا أوكيلور نافاس. إنهم لاعبون يعرفون كيفية اللعب معًا ويعرفون كيفية خلق جو.

"إنها رياضة جماعية ونيمار لا يمكن أن يفوز بمفرده. نحن سعداء للغاية لأننا خلقنا أجواء خاصة فيما بينهما سجل مبابي ونيمار 59 هدفًا في جميع المسابقات هذا الموسم لفريق باريس سان جيرمان الذي لا يزال في طريقه لتحقيق رباعي غير مسبوق.

وقال توخيل عندما سئل عن الشراكة بين الثنائي المهاجم "هذه هي نقطة قوتنا إنهم يصنعون الفارق إنه المزيج بين نيمار الذي يراوغ وكيليان الذي يجلب سرعته. بالطبع هذه هي نقطة قوتنا. في كل فريق هناك روابط بين اللاعبين - الاثنين معًا استثنائيان."

توج فريق توخيل بلقب دوري الدرجة الأولى الفرنسي في أبريل / نيسان بعد أن تم تقليص الموسم بسبب جائحة فيروس كورونا قبل أن يواصل الفوز بكأس المسابقات المحلية.

وأصر المدرب الألماني على أن لاعبيه ما زالوا متحمسين لخلق بعض التاريخ مع النادي مع مشاركة بايرن ميونيخ أو ليون في نهائي لشبونة في حال تغلبوا على لايبزيغ الذي فاز بأتلتيكو مدريد.

وقال "نعيش في الوقت الحاضر نستحق أن نكون هنا  لقد كانت لدينا رحلة وموسم غير عاديين".

"إذا وصلنا إلى هذا الحد فذلك لأننا عملنا لعدة أشهر على أفضل مستوى. اللاعبون هادئون وسعداء بالتواجد معًا. في الملعب هم أقوياء وخاصة في التدريبات.

"اللاعبون يركزون ويبتسمون. نحن جاهزون وايضا نحن جائعون ولكننا لا نفكر في الجانب التاريخي لأننا في نصف النهائي ونحن هناك للفوز لا يمكننا السيطرة على النتيجة  لكننا سنقاتل".
اظهار التعليقات