-->

رئيس الاتحاد الانجليزي كلارك يستقيل بعد تعليقات غير مقبولة


أُجبر كلارك في وقت سابق على الاعتذار بعد أن استخدم كلمة ملون عند الإشارة إلى اللاعبين السود أثناء حديثه أمام اللجنة الرقمية والثقافة والإعلام والرياضة حول قضايا التنوع والعنصرية مما ادى الى ان استقال جريج كلارك من منصبه كرئيس للاتحاد الإنجليزي لكرة القدم يوم الثلاثاء بعد الإدلاء بتصريحات جادة مثيرة للجدل للمشرعين أثارت الغضب.

اعترف كلارك بأن تصريحاته كانت غير مقبولة لأن اتحاد كرة القدم يهدف إلى أن يصبح منظمة أكثر تنوعًا وقال كلارك في بيان "كلماتي غير المقبولة أمام البرلمان تضر بلعبتنا ولأولئك الذين يشاهدونها ويلعبونها ويحكمونها ويديرونها فلقد بلور هذا عزمي على المضي قدما وأشعر بحزن عميق لأنني أساءت إلى تلك المجتمعات المتنوعة في كرة القدم التي عملت أنا والآخرون بجد لضمها" وأكد اتحاد الكرة أن بيتر ماكورميك سيتولى دور الرئيس المؤقت في عملية تحديد وتعيين رئيس جديد في الوقت المناسب.

اضطر كلارك في وقت سابق إلى الاعتذار بعد أن استخدم كلمة ملون عند الإشارة إلى اللاعبين ذوي البشرة السمراء أثناء حديثه أمام اللجنة الرقمية والثقافة والإعلام والرياضة حول قضايا التنوع كما تعرض اللاعب البالغ من العمر 63 عامًا وهو نائب رئيس الاتحاد الدولي لكرة القدم (الفيفا) لانتقادات لاقتراح عدم وجود لاعبين محترفين في إنجلترا من خلفية جنوب آسيوية يرجع إلى اهتمامات مهنية مختلفة مقارنة بالوضع مع قسم تكنولوجيا المعلومات في اتحاد كرة القدم.

وصف كلارك أيضًا كونه مثليًا باعتباره خيارًا للحياة عندما تم استجوابه بشأن عدم وجود لاعبين مثليين صريحين في إنجلترا وقال إن الفتيات الصغيرات غالبًا ما يتم تأجيلهن من ممارسة اللعبة لأنهن لا يرغبن في التعرض لضربة قوية من كرات القدم وقال الاتحاد في بيان "يمكننا أن نؤكد أن جريج كلارك قد تنحى عن منصبه كرئيس لنا ونود أن نعيد التأكيد على أننا كمنظمة ملتزمون تمامًا ببذل كل ما في وسعنا لتعزيز التنوع ومعالجة عدم المساواة ومعالجة جميع أشكال التمييز في اللعبة."
اظهار التعليقات